• ×

02:31 صباحًا , الخميس 15 نوفمبر 2018

ماذا حدث للرمان حينما تغيرت نية الوالي ؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 يحكى أنه في قديم الزمان كان أحد الأمراء يتجول على حصانه في مملكته فإذا به يرى بستاناً جميلاً لأحد المزارعين ، فدخل البستان فقابلته بنت صغيره فسألها : لمن هذا البستان ؟
فقالت : ﻷ*بي
فقال لها : أﻻ* يوجد شراب نتناوله ؟
فذهبت البنت قليلاً ثم عادت بإناء كبير وبه عصير الرمان اللذيذ.
فشربه الأمير وأُعجب به كثيراً.
فقال للبنت : من أين أتيتي بهذا العصير ؟
قالت البنت : من رمان لنا فى البستان.
قال : فكم رمانه صنعت كل هذا العصير.
قالت البنت : رمانه واحده فقط.
فتعجب الأمير وقال لها : إإتينى بإناء آخر.
فعادت البنت لتأتي بإناء آخر من العصير ، وأثناء ذهابها قال الأمير لنفسه:
كيف تكون هذه السلاله الرائعة من أشجار الرمان في مملكتي وﻻ* تكون لي !! عندما أعود إلى قصري سآمر الجنود أن يضموا هذه البستان إلى بساتيني.
ثم عادت البنت ومعها الشراب فإذا به نصف الكميه ومذاقه شديد المراره ﻻ* طعم له !؟
فقال الأمير للبنت: أهذا نفس الرمان الذى أتيتي به سابقاً !
قالت البنت : نعم ومن نفس الشجره.
قال لها الأمير : وكم رمانه صنعت هذا ؟
قالت : خمس رمانات !!
قال : فما الذي حدث كي يتغير طعمه وتقل الكميه مع أنها خمس رمانات ويتغير طعمه بعد أن كان حلو المذاق ؟
قالت البنت : لعل نية الأمير تغيرت.
بواسطة : لافي الحربي
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:31 صباحًا الخميس 15 نوفمبر 2018.