• ×

10:02 مساءً , الثلاثاء 23 أكتوبر 2018

أهل الخداع

ماذا يفعل ذو المروءةً بين أهل الخداع في أرض النفاق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
خلود العميرة ( لأنهم أعتنقوا الكذب ديناً يتهمون الصادقين بالألحاد )


حين يجتمع نقاء القلب وخبث المقصد في المجتمع ستكون النتيجه خذلان شنيع أمام أي موقف حيث أن أصعب شعور يواجه الشخص النقي خسارته للجميع من أجل شخص ليقف بوجه الظروف مٌحاربً بذاته فقط

هنا كانت الصاعقه لأنني كنت كلما سمعت حديثاً عن الأفكار المتحررة أندهش ممن يعشقون خداع أنفسهم فالفكرة لا يمكن أن تكون متحررة أبداً
بل يجب أن تكون قوية إيجابية وبلا نهايات مفتوحة حتى تحقق مهمتها المقدسة وتكون ذات فائدة عظيمة

فالثقة المفرطه بالبعض ستفقدكم الكثيررر ،
( توهمت يوماً ببعض الأشخاص أنهم فرسان قادمون من عصور الوفاء المنقرضة وأوهموني حقداً وكذبً بأني قادمة من عصور غير عصرهم وللأسف كان الخداع مستمراً بيننا شخصً لطهره يرى النور بعين الأخر والآخر يرى الخٌبث بعين خليله وكلانا كنا مّخطئين )

فتجنبوا الخداع الذي يجعل الأشخاص يقتنعون بأمور غير صحيحة من طرف آخر كعملية الكذب والمراوغة والتمويه

تجنبوا خسارة الأشخاص النادرين بحياتكم من أجل مطامح دنيوية دنيئة وزائله

فالسيئون في مجتمعنا بحاجة دااائمه إلى الكذب لإنه إحدى شروط بقائهم على قيد بطولات مسرحياتهم القذره فلا تكونوا شماعةً لأخطاء أحدهم

لن أقول لكم الظلم الممزوج بالكذب حرام ولكن سأخبركم أن الكذب معيب على صاحبه لن أتلفظ بكلمة دينية بهدف الترهيب فمن خلقك غفوراً رحيماً وليس من حقي أن أٌرهبكم
ولكن سأٌخبركم عن عقابه إن تماديتم وستسألونني لماذا خٌلقنا طالما أن هناك عقاب ترهيب يقابل المغفره لكنني لا أعرف أن كنت حينها سأقنعكم برأيي أم لا
لأنكم إذا لم تقتنعوا بحديثي فهذا من شأنكم أنتم وليس من شأني ..

مازالت تسألني صغيرتي حتى الآن لما صار الحزن رفيقي!!!!!
يا حبيبتي نحن نصير أكثر بؤسًا ونواجه أياماً صعيبة جداً فكلما قابلنا وجوهاً كالملائكة نجدها بالمقابل تخفي الشياطين بداخلها لأن الخداع في مدينتنا ياصغيرتي أصبح أسلوب حياة معتاد
فالأصدقاء يخدعوننا ويتظاهرون بالوفاء ونحن نخدع أنفسنا أحياناً بأسم الولاء لهم صدقيني ياصغيرتي لم يعد هناك شيئًا مجديًا فتوهمي البرد وآتخذيني معطفًا لكي.


أخيـراً إتضحت الرؤيا بعد المبالغة بالعدم
وأٌسدل ذلك الستار عن تلك المسرحية وكٌشفت الحقائق ورٌفعت أقلام المراوغة وأنتهت القضية فمن دفع الثمن حتى الآن ..؟
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:02 مساءً الثلاثاء 23 أكتوبر 2018.