• ×

08:20 صباحًا , الإثنين 23 أبريل 2018

لدعمها مبادرة بناء القدرات للعاملين مع الأيتام الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية تكرم "كل المناسبات"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هناء حسين : الرياض : كرمت الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية "بناء"، "مجلة كل المناسبات الالكترونية "؛ نظير دعمها لمبادرة بناء القدرات وتبادل الخبرات للعاملين مع الأيتام بالمملكة "النسخة الثالثة"، والتي تم تدشينها في حفل أقيم تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية في فندق كمبينسكي العثمان في الخبر مؤخراً.
وتسلم التكريم الأستاذ رشاد اسكندراني نائب رئيس تحرير "مجلة كل المناسبات الالكترونية "، حيث قدمت الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بالمنطقة الشرقية "بناء" درع تكريمي ضمن المكرمين في الحفل؛ وذلك تقديراً من الجمعية للمجلة كونها راعي إعلامي للمبادرة، وأيضاً نظير جهودها ودعمها الدائم للأيتام وكل ما يتعلق بهم من الناحية الإعلامية ولا سيما مبادرة بناء القدرات وتبادل الخبرات للعاملين مع الأيتام بالمملكة والتي تستهدف تبادل الخبرات في مجال دعم الأيتام بين عدد كبير من قياديي وموظفي جمعيات الأيتام بالمملكة، وأيضاً عرض التجارب المتميزة في مجال رعاية ودعم الأيتام.
يشار إلى أن "مجلة كل المناسبات الالكترونية "انتقلت من النسخة الورقية إلى الفضاء الإلكتروني، في خطوة مهمة على صعيد العمل الصحفي، وتهدف إلى: توسيع رقعة القراء تماشياً مع التوجهات العصرية في نشر الثقافة والإبداع وحملات التسويق الاحترافية، ومواكبة التقنيات الحديثة، إضافة إلى التغطيات الحصرية للمناسبات الاجتماعية الخاصة بالأعراس وحفلات التخرج وتدشين المشروعات الكبرى، وإجراء الحوارات والتحقيقات الصحفية المنوعة.
وتعمل "مجلة كل المناسبات الالكترونية "بصورة دائمة على تكثيف الدعم الإعلامي للمجلة مع قرائها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأيضاً عمل حملات إعلامية خاصة لنشر تحديثات الموقع على شبكات التواصل الاجتماعية، حيث يبلغ عدد متابعي المجلة عبر موقع تويتر أكثر من 50 ألف متابعاً، وعلى حساب المجلة بموقع انستجرام 80 ألف متابعاً، وحساب المجلة على موقع الفيسبوك وصل إلى ما يزيد عن 5 آلاف متابع، بجانب الواتس آب ورسائل الـ SMSلأكثر من مليون شخص.
وقد تم تطوير الموقع الإلكتروني وفق توجهات المجلة الإدارية لنشر حضورها دولياً بشكل أوسع، والاعتماد على المفاهيم الحديثة للوصول إلى القراء المحتملين، والتأثير الإيجابي اجتماعياً واقتصادياً وثقافياً وفنياً وسياسياً في القراء، معتمدين في ذلك على فريق متكامل ومتخصص في العمل التحريري والفني، من أصحاب الخبرة في عالم الصحافة والإخراج الفني، بما يجعل المجلة حلقة وصل اجتماعية في محيط الأسر والعائلات السعودية.
بواسطة : د.هناء
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:20 صباحًا الإثنين 23 أبريل 2018.